المشرفة الفرا تقدم نموذجاً إبداعياً في الإشراف التربوي

نقلا عن دنيا الوطن

توشك الزيارة الصفية أن تكون الأسلوب الإشرافي الوحيد الذي يعتمد عليه المشرفون التربويون في معظم مديريات التعليم في فلسطين، على الرغم من وجود أساليب إشرافية أخرى عديدة لا تقل أهمية عنها بل قد تفوقها من حيث الجدوى.

حيث تبدع المشرفة التربوية لمعلم مرحلة
أ.غادة رفيق الفرا في تعزيز ونقل الخبرات بين المعلمين والمعلمات بطريقة مبتكرة ومميزة وبالإضافة إلى ذلك فأنها تقوم برصد النشاطات التعليمية والتربوية، وملاحظة التفاعل الصفي، و تعزز أداء المعلم من خلال صفحتها الخاصة بها عبر موقع التواصل الإجتماعي والتي تحمل اسم (خربشات تربوية ) والتي هي النافذة للتواصل وتبادل الخبرات والأراء بين المعلمين والمعلمات والتي تكون مدعمة ومزودة بالصور ومقاطع الفيديو ايضاحية للمواقف الصفية وتعزيزها ونقلها للاخرين للاستفادة

وأكدت
أ.غادة أن الإشراف التربوي لا يقتصر فقط في الزيارات الصفية بل يجب تعزيز كل موقف تربوي لكل معلم أو معلمة ونقله للاخرين لكي يتم الإستفادة من كل شاردة وواردة وتعزيز مواطن القوة وعلاج مواطن الضعف .

وبدوره أشاد الإعلامي
أ.محمد البحيري بالدور الذي تقوم به أ.غادة في نقل الخبرات وتبادلها بين المعلمين مستخدمة التعزيز بطريقة مميزة للغاية مستخدمة صفحتها التربوية لهذا الغرض مما يعتبرها العديد أنها مصدر ومرجع لهم في المواقف الصفية

 

عدد الزوار 2428، أضيف بواسطة/ فضل حسن الفرا