تاجر يُعافي كافة المديونين له بسبب أوضاع قطاع غزة السيئة

في بادرة تدل على أصالة الشعب الفلسطيني والإخاء المجتمعي الذي يظهر وقت الشدائد، أعلن تاجر بغزة عن إعفاءه لكافة المديونين له من التجار والمواطنين من المبالغ المالية المستحقة عليهم بشكل كامل.

وقال صاحب معرض أبو دلال للأحذية، السيد أسامة زكريا أبو دلال، وهو مستورد أحذية مقره النصيرات وسط قطاع غزة، إنه نظراً لتردي الأوضاع غزة وتدهورها إلى شكل لم يسبق له مثيل قرر إعقاء جميع المديونيين له من تجار وموظفين ومواطنين من كامل الديون المستحقة عليهم.

وأضاف أبو دلال في تدوينة له على موقع التواصل الاجتماعي "فيسوك"، صباح اليوم الأربعاء، أعلن عن مسامحة جميع الزبائن من الديون المتبقيه عليهم، وأن هذا الإعفاء يشمل بيع المفرق للمواطنين، وبيع الجملة للتجار، وأقساط المناقصات للموظفين، والدين النقدي والشرعي.

وأعرب عن أمله في أن تكون هذه المساهمة دعماً لاقتصاد قطاع غزة المنهار، مضيفاً: "إن شاء الله أكون سبب ودليل خير لإخواني التجار في التخفيف عن أبناء شعبنا المكلوم، ورزقي ورزقكم على الله".

يُشار إلى أن قطاع غزة يُعاني أوضاع اقتصادية سيئة للغاية، توقف خلالها حركة البيع وأعلنت شركات كبرى عن تصفية أعمالها وأغلقت محال مشهورة أبوابها بسبب الانهيار الاقتصادي الذي يمر به القطاع بفعل الحصار الإسرائيلي المتواصل منذ أكثر من 11 عاماً.





عدد الزوار 1371، أضيف بواسطة/ عبد الله إبراهيم الفرا