أبوميالة: المشاكل البدنية تسببت بالخسارة الكبيرة أمام أوزباكستان

قال المدرب العام لمنتخبنا الوطني للناشئين فراس أبوميالة إن المنتخب عانى من بعض المشاكل البدنية التي أثرت على خسارته الكبيرة من ضيفه الأوزبكي بسداسية نظيفة، ضمن مباريات المجموعة الأولى من تصفيات كأس آسيا للناشئين تحت 16 عاماً.

وأشار أبوميالة خلال مؤتمر الصحفي عقب اللقاء إلى أن الهدف هو بناء منتخب قوي للمستقبل، مؤكداً أن الجهاز الفني سيستخلص العبر قبل مواجهة المالديف الأخيرة يوم الأحد.

وأكد أبوميالة أنه سيمنح اللاعبين الاحتياطيين فرصة المشاركة في المباراة الختامية.

من جانبه بدا المدير الفني للمنتخب الأوزبكي تيمور عليموهاجييف راضياً عن مستوى فريقه، ومؤكداً أنه درس المنتخب الفلسطيني بشكل جيد واستغل نقاط الضعف التي رصدها.

وأضاف عليموهاجييف أن المنتخب الفلسطيني قادر على التطور إذا ما خاض مباريات ودية أكثر وطور الفكر التكتيكي للاعبين وعدم التسرع.

وأكد عليموهاجييف أن هدف منتخب بلاده هو حصد لقب كأس آسيا والتأهل لنهائيات كأس العالم المقبلة للناشئين.

يشار إلى أن المنتخب الأوزبكي قد رفع رصيده بهذا الفوز إلى 6 نقاط في صدارة المجموعة الأولى بفارق الأهداف أمام المنتخب اليمني صاحب المركز الثاني، فيما بقي منتخبنا في المركز الثالث بدون رصيد من النقاط بفارق الأهداف أمام المنتخب المالديفي صاحب المركز الأخير.

وتختتم مباريات المجموعة بعد غدٍ الأحد بإقامة لقائين في ذات التوقيت وذلك عند الساعة الخامسة مساءً، عندما يواجه منتخبنا للناشئين نظيره المالديفي على استاد الجامعة العربية الأمريكية في جنين، في حين يواجه المنتخب الأوزبكي نظيره اليمني على استاد الشهيد فيصل الحسيني بالرام.

عدد الزوار 25562، أضيف بواسطة/ محمد صلاح الفرا